المتولي الشرعي للعتبة العباسية : ركضة طويريج باتت معلما من معالم الحزن في عاشوراء ومعبرة عن الاندفاع لنصرة الامام الحسين عليه السلام

80493-07082024092546668b866a64b01.jpg

تاريخ الاضافة: 2024-07-08 09:25:46 | عدد الزيارات:124

 

   قال وكيل المرجعية العليا والمتولي الشرعي للعتبة العباسية المقدسة سماحة السيد أحمد الصافي ان "شيعة أهل البيت عليهم السلام دأبوا على تجديد الحزن والبكاء على مصاب الإمام الحسين سلام الله عليه من خلال المجالس مجالس الوعظ واللطم بالطريقة التي تحفظ مظاهر الحزن والمصيبة.

وأضاف سماحته في كلمته خلال مراسيم تبديل راية قبة مرقد أبي الفضل العباس (عليه السلام ) ان "ركضة طويريج باتت معلما من معالم الحزن في عاشوراء ومعبرة عن الاندفاع لنصرة الامام الحسين عليه السلام" استمع . . .

كما / أشار وكيل المرجعية العليا والمتولي الشرعي للعتبة العباسية المقدسة سماحة السيد أحمد الصافي في كلمته الى ان "راية الإمام الحسين (عليه السلام ) أسمى من أن ينال منها الطغاة الذين ذهبوا إلى مزبلة التاريخ ، مؤكدا أنّ النّظام البائد حارب الشّعائر الحسينية ومنها ركضة طويريج" استمع . . .

تطبيق الاذاعة
لأجهزة الآيفون
تطبيق الاذاعة
لأجهزة الأندرويد