مشروع للتواصل مع البعثات العاملة بمجال التنقيب تطلقه العتبة الحسينية

66307-11252021141051619f6f3bd6f2d.jpg

تاريخ الاضافة: 2021-11-25 14:10:51 | عدد الزيارات:93

 

أطلقت أكاديمية الوارث للتنمية البشرية التابعة للعتبة الحسينية المقدسة، مشروعا عالميا للتواصل مع البعثات العاملة بمجال التنقيب في وسط وجنوب العراق.
وقال مدير اكاديمية الوارث للتنمية البشرية الدكتور علاء ضياء الدين في حديث للموقع الرسمي، إن "هناك موافقة حصلت من قبل الامانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة للتواصل مع البعثات الاثارية المتواجدة في جنوب ووسط العراق، وهذه البعثات موفدة من قبل الجامعات العالمية المعروفة، حيث أنها عبارة عن مجموعة خبراء في هذا المجال تبحث في المناطق الاثرية العراقية".
وأوضح أن "مشروع اكاديمة الوارث يهدف الى التواصل مع هذه البعثات لغرض اطلاع المواطنين على استكشافاتها الآثارية واللقى في مناطق جنوب ووسط العراق وبعض المناطق، لأن هذه اللقى لها اهمية كبيرة ومهمة، فضلا عن أن العراق يعوم على بحر من الاثار".
وأضاف "مؤخرا تم الاكتشاف أن حضارة العراق هي اقدم من التاريخ المحدد لها حيث يصل عمق حضارتنا إلى (9) الاف سنة قبل الميلاد".
وبين أن "الاكاديمة ستوجه دعوة لهذه البعثات وعرض اللقى والنتاجات قبل تسليمها للمتحف العراقي، وفقا للضوابط القانونية التي حددتها وزراتي الثقافة والسياحة والاثار".
وتابع أن "المشروع كبير جدا ونعتقد انه سيحقق نتائج عدة من بينها ترجمة توجيهات المرجعية الدينية العليا بضرورة الحفاظ على التاريخ والاثار وعراقة البلاد وحرمة المتاجرة بهذه الاثار، فضلا عن التوجه العلمي والثقافي للعتبة الحسينية المقدسة والانفتاح على العالم، كما اننا استحصلنا موافقة بشكل اصولي من قبل ادارة العتبة المقدسة لدعوة البعثات"
وأشار إلى أن "من بين الاهداف جعل مدينة الناصرية (مدينة الاثار العالمية) لأنها بحر عائم من الاثار وساهمت بتمويل اغلب متاحف العالم".
يذكر أن العتبة الحسينية المقدسة، تضم قسما خاصا بالمتحف الحسيني، حيث يضم العديد من المقتنيات والنفائس التي يتم عرضها بشكل مستمر للزائرين، كما أنها تعمل على مجموعة من البرامج التنموية الخاصة بالتعريف بعراقة البلاد وعمقها التاريخي.

تطبيق الاذاعة
لأجهزة الآيفون
تطبيق الاذاعة
لأجهزة الأندرويد